منتديات شرفاء سيدي سعيد
مرحبا بك أختي مرحبا بك أخي في منداك

منتديات شرفاء سيدي سعيد

منتدى خاص بالدين الاسلامي السمح
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هل الغضب والشجار يفسدان الصيام؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد أمين



عدد المساهمات : 33
تاريخ التسجيل : 26/07/2012

مُساهمةموضوع: هل الغضب والشجار يفسدان الصيام؟   الخميس 18 يوليو 2013 - 6:26

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

هل الغضب يفسد الصيام يعني هل من غضب وتشاجر مع الناس يعتبر صومه باطلا وعليه إعادة صوم ذلك اليوم وان لم يكن هو الظالم ما حكم ذلك؟ وجزاكم الله خيرا وبارك فيكم.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالصائم إذا غضب وتشاجر مع بعض الناس فصومه صحيح ولا إعادة عليه سواء كان ظالما أو مظلوما،
فإن مبطلات الصوم هي:
1/ الأكل والشرب عمداً لا ناسياً، ولا مخطئاً، ولا مكرهاً، سواء أكل أو شرب ما يتغذى به، أو ما لا يتغذى به في النهار من يوم الصوم، قال تعالى: (وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر، ثم أتموا الصيام إلى الليل) [البقرة: 187].
وغير العامد قال فيه صلى الله عليه وسلم: "إن الله وضع عن أمتي الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه" رواه ابن ماجه والطبراني والحاكم.
2/ القيء عمداً، لما روى أحمد وأبو داود والترمذي وغيرهم عنه صلى الله عليه وسلم: "من ذرعه القيء فليس عليه قضاء، ومن استقاء عمداً فليقض".
ومعنى ذرعه: غلبه.
3/ الجماع: أي إتيان الزوج زوجته ووطؤها، للآية السابقة، ولأن النبي صلى الله عليه وسلم أمر الواطئ في رمضان أن يُكفِّر.
4/ الاستمناء: أي قصد إخراج المني، سواء باليد، أو غيرها، أو بمداعبة الزوجة، إذا نشأ عن ذلك خروج المني.
و هذا رأي جمهور أهل العلم.
5/ الحيض والنفاس من المرأة، وعلى هذا إجماع أهل العلم.
6/ من نوى الفطر وهو صائم، مجرد النية ، بشرط أن تكون جازمة لا ينقصها إلا التطبيق، وذلك لقوله صلى الله عليه وسلم: "إنما الأعمال بالنيات.." . متفق عليه.

لكن ينبغي للصائم الاتصاف بالحلم والبعد عن الغضب والمشاجرة مع الناس بل يحلم عمن جهل عليه ولا يرد على السِّباب بمثله امتثالا لقوله صلى الله عليه وسلم: وإذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث ولا يصخب فإن سابه أحد أو قاتله فليقل إني امرؤ صائم. متفق عليه. واللفظ للبخاري.


قال ابن التين : " جمع صلى الله عليه وسلم في قوله "لا تغضب" خير الدنيا والآخرة، ‏لأن الغضب يؤول إلى التقاطع، وربما آل إلى أن يؤذي المغضوبَ عليه فنيتقص ذلك من ‏دينه".
وسبيل العلاج منه بتجنب أسبابه ومهيجاته، وعليه يخرَّج قوله صلى الله عليه وسلم ‏‏"لا تغضب" أي اجتنب أسباب الغضب ، فعليك أن تنظري ما الذي يثير غضبك ‏وحنقك فاجتنبيه.
واعلمي أن الزوج هو أولى الناس بالمعروف وبالصبر على ما يصدر منه، ‏فكيف تعامليه أسوأ مما تعاملين غيره؟!! وكذلك الأولاد؛ بل عليك أن تتعاملي ‏مع أخطائهم على أنها وافع تجب معالجته لا بالغصب فإن ذلك لا يحل المشكلة بل ربما زاد ‏الطين بلة.‏
وإذا أحسست بالغضب فاستعيذي بالله من الشيطان الرجيم، فقد استبَّ رجلان عند النبي ‏صلى الله عليه وسلم فجعل أحدهما تحمر عيناه، وتنتفخ أوداجه فقال صلى الله عليه ‏وسلم: إني لأعرف كلمة لو قالها لذهب عنه الذي يجد: " أعوذ بالله من الشيطان الرجيم" ‏متفق عليه من حديث سليمان بن صرد رضي الله عنه.
فإن اشتد عليك الغضب أكثر فإن ‏كنت قائمة فاجلسي، أو قاعدة فاتكئي، أو متكئة فاضطجعي؛ لقوله صلى الله عليه ‏وسلم "إذا غضبت فإن كنت قائماً فاقعد، وإن كنت قاعداً فاتكئ، وإن كنت متكئاً ‏فاضطجع" أخرجه ابن أبي الدنيا، وقال العراقي في تخريج الإحياء إسناده صحيح.‏
ومن سبل دفع الغضب وإسكانه: الوضوء. فقد قال صلى الله عليه وسلم "إن الغضب من ‏الشيطان، وإن الشيطان خلق من النار، وإنما تبرد النار بالماء، فإذا غضب أحدكم فليتوضأ" ‏رواه الإمام أحمد وأبو داود من حديث عطية بن عروة رضي الله عنه.
ولنتذكر مع ذلك ‏فضيلة كظم الغيظ وأنها من صفة المحسنين الذين يحبهم الحق سبحانه، قال تعالى: ‏‏(والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين) [آل عمران: 134].
وتعدد هذه ‏الطرق وتنوعها في علاج الغضب يبين لنا مبلغ اهتمام الشارع الحكيم بهذه الطبيعة ‏الإنسانية، وكيفية التعامل معها، لعظم الآثار المترتبة على ذلك، فكم من أسر قد هدمت، ‏وعلاقات قد قطعت، ودماء قد سفكت كل ذلك في ساعة غضب لم يحسب لها حساب. ‏فينبغي للمسلم أن يدافع ويجاهد نفسه، وأن يتحلى بصفة الحلم. فقد قال صلى الله عليه ‏وسلم "ليس الشديد بالصرعة، ولكن الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب" رواه ‏البخاري.‏

والله أعلم.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هل الغضب والشجار يفسدان الصيام؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شرفاء سيدي سعيد :: أركان الاسلام الخمسة :: قسم الصوم/خيمة رمضان-
انتقل الى: